التصنيفات » المجلة الفصلية

العدد 41 - شتاء 2013


شنّت "إسرائيل" عدواناً وحشياً ثانياً على قطاع غزّة أواخر العام الماضي، علّها تعيد قدرة الردع العدوانية لديها تجاه المقاومة والشعب الفلسطيني خصوصاً، وتجاه محور الممانعة والمقاومة في المنطقة عموماً، وتحديداً بعد اندلاع ما سمّي (الربيع العربي)، حيث تشعر "إسرائيل" بتزايد الأخطار الأمنية والوجودية عليها، سواء بفعل القوّة أو الاندفاعة التي اكتسبتها المقاومة الفلسطينية على خلفية ما يجري في المنطقة، أو بسبب تصاعد تأثير القوى الإسلامية المتطرّفة، والتي لا تعمل وفق ضوابط الدولة والأنظمة، والتي جاورها كيان الاحتلال منذ عقود عديدة!
ومعروفٌ أن العدوان الصهيوني الأخير على غزّة قد فشل –كما سابقه- في استئصال المقاومة، بعدما هدّدت صواريخها المدن الإسرائيلية الكبرى، وذلك بفضل الدعم الإيراني والسوري المباشر للمقاومة، وتوسّع التأييد الشعبي داخل وخارج فلسطين للحركات المقاومة، رغم المحاولات الغربية والعربية (الرسمية) لحرف هذا المسار باتجاهات مشبوهة أخرى، تحاول تكريس إيران الإسلام وسوريا الصمود ولبنان المقاوم كأعداء جدد و"أصيلين" لشعوب هذه المنطقة، تحت ذرائع ومسمّيات زائفة ومضلّلة!
ورغم فشل العدوان الصهيوني، فإن "إسرائيل" تواصل تنفيذ خططها الاستراتيجية المرسومة؛ إن لجهة تهويد القدس وهدم المسجد الأقصى المبارك، أو لجهة توسيع وترسيخ الاستيطان السرطاني في قلب الضفة الغربية المحتلّة، بما يجعل من قيام دولة فلسطينية متكاملة الأركان –مهما سعى الحالمون لها- أمراً مستحيلاً من الناحية الواقعية. 
إن خطورة  المشروع الصهيوني المستمرّ – رغم كلّ الإخفاقات التي لحقت بأصحابه خلال العقود الماضية- تتزايد، خاصّة في ظلّ تواصل الاضطرابات والأحداث الدموية في سوريا ومصر واليمن وتونس وليبيا، والتي شهدت ما سمّي (الربيع العربي)، والذي تحاول الولايات المتحدة وكيان الاحتلال وبعض الأنظمة الإقليمية المتحالفة معها تحوير مساره وتغيير أهدافه، باتجاهات مشبوهة لا تؤذي أو لا تزعج رؤوس هذا الحلف الدولي-الإقليمي الخبيث! 
في هذا العدد الجديد من مجلّة (دراسات باحث)، عدّة أبحاث ومقالات تناولت أبعاد العدوان الصهيوني الأخير على قطاع غزّة، وصمود المقاومة فيه، إلى التداعيات المحتملة لفوز الإرهابي نتنياهو (الضعيف) في الانتخابات الإسرائيلية المبكرة، ومستقبل التحرّك الفلسطيني في الأمم المتحدة بعد حصول فلسطين على صفة دولة –عضو مراقب، وآفاق  المصالحة الفلسطينية التي تجدّدت المحاولات لإنجازها مؤخّراً، ومواضيع سياسية مرتبطة بالقضية الفلسطينية عموماً؛ فضلاً عن التقرير الفلسطيني الفصلي الدوري. 


2013-09-26 10:37:19 | 997 قراءة

التعليقات

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد
مركز باحث للدراسات الفلسطينية والاستراتيجية


آخر الأخبار