التصنيفات » أخبار الكيان الإسرائيلي

30-7-2020

اخبار العدو
30-7-2020


عناوين أخبار العدو:
تحسين قدرات طائرات الشبح
 زورق "سيجال" المزود بطائرة
القبة الحديدية تتسبب بإشعاعات خطيرة  
زيادة ميزانية الجيش للإسراع في بناء الجدار الجديد مع غزة
مناورة تدريبية لألوية الاحتياط تحاكي القتال في غزة
تعيين ضابطا جديدا لإدارة التفاهمات مع غزة
قائد جديد لسلاح المدفعية بالجيش الإسرائيلي
الصور الأولى من القمر الصناعي "أوفيك 16"..
سلاح الجويشكيل ذراع جديدة للعمليات في عمق مناطق العدو
لواء جفعاتي يتدرب على القتال في الشمال ويتزود بناقلات جديدة
إلغاء العطل الصيفية لضباط الجيش
تركيب نظاماً مطوراً ضد تسلل المراكب والسباحين من القطاع
فيروس كورونا يضرب وحدة التجسس 8200
الجيش يجب أن يتولى مسؤولية التعامل مع كورونا
الجيش يدرس فرض حظر التجول على جنوده
التحقيق مع وزير الصحة السابق بسبب الفساد
سوق العمل: المفصولون أكثر بـ3.6 مرات من العائدين
ازدياد التحريض ضد نتنياهو..  
ضخ مياه من أواسط  الكيان الى بحيرة طبريا
المصادقة على اتفاقية مد خط أنابيب الغاز إلى أوروبا
الحكومة تصادق على الاطار المالي لخطة الهبات
الوزير اشكنازي :" نحن بصدد اصلاح قانون القومية "
الخلاف حول الميزانية: المصادقة حتى 25 آب أو انتخابات
الكنيست يصادق على استخدام أداوت الشاباك حتى مطلع 2021
الفقر والجوع يتزايد في إسرائيل
لبيد يدعو لاستقالة نتنياهو وتشكيل حكومة طوارئ
14 مليون يهودي يعيشون حول العالم
رئيس الأكاديميا الحكومة تدمر الجامعات لمصالح ضيقة
تورط حاخام مصلحة السجون بفساد مالي
وزراء حاولوا منع تعيين بدوي سفيراً لإسرائيل  
غرس عشرات آلاف الأشجار في النقب لإبعاد العرب عن أراضيهم
85 % غير راضين عن تعامل الحكومة اقتصاديا مع الكورونا
مصادقة بالقراءة التمهيدية على قانون منع "علاج المثليين"
حزب "يهودت هتوراة" يقرر وقف تعاونه مع أزرق أبيض
العاملون الاجتماعيون ينهون إضرابهم بعد اتفاق مع وزارة المالية
الاحتلال يمدد فترة السماح للعمال الفلسطينيين بالمبيت
الاحتلال ينشر منظومة كاميرات ومجسات في جنوب الضفة الغربية
الوحدة التكنولوجية التابعة لسلاح الجو  
التنافس على منصب نائب رئيس الأركان
  شركة NSO المتخصصة بالتجسس الإلكتروني

 


 تحسين قدرات طائرات الشبح    
    كشفت قناة 12 العبرية، عن عملية سرية تجري لترقية وتحسين قدرات طائرات F35 الحربية المسماة "الشبح"؛ حيث وصل إلى تل أبيب في رحلة خاصة وفد من خبراء الشركة الأميركية المصنعة للطائرة، بهدف العمل على تحسين وترقية أنظمة عمل الطائرة ما يسمح بتحسين أدائها على كافة المستويات؛ وأشارت إلى أن الوفد الأميركي تم عزله في جناح خاص داخل قاعدة عسكرية لكي يعمل على تطوير وتحسين عمل الطائرة التي تقوم بمهام سرية وفريدة ومعقدة؛  وتركز عملية التطوير في أنظمته على المنظومة الالكترونية الحربية لحجب قدرة كشفها بأي رادارات حديثة، وتعطيل أي صواريخ حديثة يتم إطلاقها عليها، وتحديد مواقع طائرات "العدو" وأنظمة الدفاع الأرضي والجوي، وتحديث بيانات أي محاولة تهديد لها.
        وتقول مصادر مطلعة على أنشطة طائرات الشبح، أنها تقوم بعمليات في سماء الشرق الأوسط وتنفذ مهام تشغيلية مكثفة تسمح لإسرائيل بالعمل في أماكن واجهت مسبقًا فيها صعوبات بالعمل، سواء من حيث المدى أو من خطر تهديد الصواريخ المضادة للطائرات المتقدمة؛ وتستخدم إسرائيل هذه الطائرات للتسلل إلى أماكن لا تستطيع الطائرات الأخرى اختراقها بسبب قدرتها على المراوغة. ومن المقرر أن يصل في نهاية الصيف 4 طائرات حديثة من ذات الطراز،ليصل العدد الإجمالي إلى 27، وبحلول عام 2025 من المتوقع أن تكتمل الصفقة بين إسرائيل والولايات المتحدة ليصل العدد إلى 50 طائرة.
 
زورق "سيجال" المزود بطائرة
      أعلنت شركة "إلبيت" للصناعات العسكرية؛ عن إضافة طائرة بدون طيار على متن زورقها غير المأهول من طراز "سيجال"؛  وحسب موقع "ديفنس نيوز" العبري، فإن الزورق بات يحمل على متنه طائرة "سكاي لارك سي"، والتي تُعد طرازًا بحريًا من طائرة "سكاي لارك ميني"، ويعمل زورق "سيجال" على تنفيذ العديد من المهام، منها مهام الدوريّة، ومكافحة الغواصات، والألغام. ووفق شركة "إلبيت" فإن هذا الخليط من الأنظمة غير المأهولة يحسن قدرات الجمع الاستخباري والوعي الظرفي لدى قوات البحريّة، إذ تتميز طائرة "سكاي لارك سي" بقدرتها على الإقلاع بوزن 15 كيلوجرام، وتوفير رؤية بصريّة لوحدات التحكّم المتمركزة على الأرض؛  ويمكن القول إن إضافة طائرة بدون طيار إلى زورق "سيجال" تساهم في زيادة مدى الرؤية لدى مشغل الزورق.
 وتأتي عمليّة إضافة الطائرة بدون الطيار إلى الزورق غير المأهول ضمن توجه عام لدمج الطائرات بدون طيار في أنظمة أخرى،فقد دمجت شركة"إلبت" حوامات "ماجني" (MAGNI) المصغّرة مع عدد من المركبات،كما أنها تبيع أعدادًا كبيرة من الطائرات غير المأهولة الصغيرة والمتوسطة لدول أخرى تسعى لدمج هذه الطائرات مع قواتها البريّة.
وكانت الشركة قد كشفت عن طائرة "سكاي لارك سي" لأول مرّة في عام 2016، وهي طائرة مزوّدة بمحرك كهربائي، وتتميز بإشارة صوتيّة ومرئيّة منخفضة، مما يجعلها ملائمة للمهام السريّة، والعمليّات البحريّة الخاصة، مثل مكافحة القرصنة.  
 القبة الحديدية تتسبب بإشعاعات خطيرة  
      رفع مزارعون إسرائيليون من أحد كيبوتسات النقب الشمالي دعوى قضائية في المحكمة المركزية في بئر السبع ضد الجيش ، بحسب ما ذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية.
وجاءت الدعوى القضائية على خلفية طرد الجيش لمزارعين من حقولهم عام 2012 من مساحة حوالي 10 دونمات، بغرض تركيب أنظمة القبة الحديدية لصد الصواريخ من قطاع غزة. وطالب المزارعون بتعويضات حوالي 4.5 مليون شيكل بعدما طلب منهم الجيش في عام 2017 عدم العمل في الحقول المحيطة بقاعدة القبة بسبب الإشعاعات القوية المنبعثة من هوائيات القبة، ما يعني أنهم تعرضوا لإشعاعات خطيرة ضارة بالبشر لعدة سنوات دون علمهم.

زيادة ميزانية الجيش للإسراع في بناء الجدار الجديد مع غزة
  أمر بنيامين نتنياهو وزارة المالية والأجهزة الأمنية، ومجلس الأمن القومي، بالعثور على موارد مالية من شأنها إضافة زيادة بقدر 3.3 مليار شيكل لميزانية الجيش ؛وأوضح أن الهدف من ذلك تمويل أنشطة الجيش ، إقامة الحاجز الأمني الجديد الحدودي مع قطاع غزة، ومجالات حيوية أخرى لا تقبل التأخير.
وأشار إلى أنه أجرى مباحثات حول ميزانية الجيش بحضور كل من الوزير بيني غانتس، ووزير المالية يسرائيل كاتس، ورئيس هيئة الأركان أفيف كوخافي، ورئيس مجلس الأمن القومي مئير بن شبات، ومسؤولين كبار آخرين؛ أكد نتنياهو خلال الجلسة، الأهمية التي يوليها لتمكين المؤسسة الأمنية من الحفاظ على الاستقرار إزاء التحديات الأمنية التي تواجهها إسرائيل في الساحات الكثيرة التي تحيط بها.

مناورة تدريبية لألوية الاحتياط تحاكي القتال في غزة
    أجرى جيش العدو مؤخرا مناورة تدريبية لألوية الاحتياط -تعتبر الأولى من نوعها-، حيث شارك لواء المظليين في الاحتياط 646 في مناورة تدريبية مشتركة مع لواء المدرعات في الاحتياط 179؛  وجرى التدريب في قاعدة تساليم، حيث استمر لمدة ثلاثة أسابيع، كما حاكت القوات المشاركة في التدريب العديد من سيناريوهات الحرب والقتال في غزة.

تعيين ضابطا جديدا لإدارة التفاهمات مع غزة
    كشفت مصادر أمنية النقاب عن تعيين رئيس الأركان الجنرال أفيف كوخافي ضابطا برتبة عميد احتياط كمسؤول جديد لملف التفاهمات بين حماس وإسرائيل، بما في ذلك المساعدات الإنسانية المقدمة لقطاع غزة؛ ووفقا لموقع "هآرتس" العبري، أقدم كوخافي على هذه الخطورة بالرغم من أنها مخالفة للقانون الذي ينص على أن المسؤول عن تطبيق سياسات الحكومة في قطاع غزة هي وحدة منسق عمليات الحكومة في المناطق الفلسطينية التابعة لوزراة الجيش.
 وأوضحت مصارد رفيعة في المنظومة الأمنية أن كوخافي يهدف من هذا التعيين إلى تجاوز منسق عمليات الحكومة في المناطق الجنرال كميل أبو ركن، ومنح الجيش مساحة كافية لإنضاج مساعي التفاهمات مع حماس بما في ذلك إدخال المساعدات الإنسانية إلى القطاع في ظل أزمة الكورونا؛ وأضافت المصادر أن كوخافي يهدف أيضا من هذه الخطوة تحييد الضغط الذي تمارسه عائلات الجنود الأسرى المعتقلين لدى حماس في غزة التي تدعو إلى ربط ملف التفاهمات مع ملف الأسرى.
 أما عن الشخصية الجديدة التي ستتولى إدارة ملف التفاهمات بين إسرائيل وحماس فهو العميد احتياط أشير بن لولو، حيث اختاره كوخافي بالرغم من عدم معرفته باللغة العربية.

قائد جديد لسلاح المدفعية بالجيش الإسرائيلي
    استلم العميد نري هورفيتس؛ منصبه  كقائد جديد لسلاح المدفعية بالجيش ؛ وذكرت القناة 7 العبرية، أن هورفيتس استلم مهامه أمس خلال مراسم تسليم مع العميد ابرام سيلع الذي خدم في المنصب عامين.
 وأوضحت أن حفل التسليم جرى في معسكر "رابين" بحضور قائد القوات البرية اللواء جويل ستريك وقادة بالجيش.

الصور الأولى من القمر الصناعي "أوفيك 16"..
    أعلنت وزارة الجيش والصناعات الجوية، أنها تلقت الصور الأولى من قمر الرصد "أوفيك 16" وذلك بعد أسبوع على إطلاقه؛ وحول جودة ودقة الصور التي تم التقطاها عبر القمر الاصطناعي الجديد فإنها قالت أن جودتها ممتازة، وتم نقلها إلى وحدة التحكم في الصناعات الجوية في بلدة ياهود.
وأضافت أن الصور التي تم الحصول عليها هي خطوة أخرى على الطريق للإعلان عن القدرة التشغيلية الكاملة للقمر الصناعي؛ ومنذ الإطلاق أجرت فرق الصناعات الجوية بالإضافة إلى وزارة الأمن سلسلة من الاختبارات المخطط لها، حيث قاموا بشكل تدريجي وبطريقة خاضعة للرقابة بتنشيط جميع الأنظمة الرئيسية والفرعية التي تشكل القمر الصناعي.   
    وعند الانتهاء من العملية، تم تفعيل كاميرا القمر الصناعي بنجاح؛ وستواصل في الأسابيع المقبلة، الفرق الهندسية عملية الاختبار وإعداد القمر الصناعي للاستخدام التشغيلي؛وقال أمنون هراري، رئيس قسم الفضاء في وزارة الامن "هذا هو أهم حدث منذ إطلاق القمر الصناعي أوفيك 16؛ الصور التي تلقيناها من القمر الصناعي ذات جودة ممتازة؛ من الآن فصاعدا، سنستمر في عملية منظمة لنقل القمر إلى العمليات، بعد ذلك، لديه سنوات عديدة في جلب معلومات استخبارية نوعية إلى مؤسسة الأمن".
وجاء أن القمر الاصطناعي "اوفيك 16" هو قمر للرصد الالكترو-بصري ويتمتع بقدرات فائقة، وانه نتاج صناعة عدة شركات اسرائيلية تعمل في مجال الانتاج الحربي والتكنولوجي المتطور؛ ويخضع القمر الاصطناعي في مراحل دورانه الاولى حول الأرض، لسلسلة من الاختبارات الخاصة بمزايا تصميمه للتحقق من سلامته ودقة أدائه.
وذكرت قناة كان نقلا عن مصادر في وزارة الجيش، قولها: إن "القمر الجديد يمنح قدرات استخباراتية لا تملكها إلا الدول العظمى في العالم ومن شأنه أن يساهم بفضل المعلومات التي يزودها أجهزة الأمن في التقارب بين إسرائيل ودول أخرى في الشرق الاوسط تحتاج إلى مثل هذه المعلومات".

سلاح الجو يشكل ذراع جديدة للعمليات في عمق مناطق العدو
      أعلن جيش العدوعن تشكيل جناح جديد في سلاح الجو يسمى ب"جناح 7" ويقوده ضابط برتبة كولونيل؛ والسرب الجديد يجمع بين وحدات مختلفة، بما في ذلك قوات شالداج الخاصة، المكلفة بتنفيذ عمليات في عمق اراضي العدو؛ والوحدة 669،قوة البحث والإنقاذ والاستخراج، بالاضافة الى وحدة تمهيد المهابط الامامية.
وتهدف هذه الخطوة إلى "زيادة الفعالية التشغيلية للوحدات، حيث سيعمل الجناح 7 كعنصر مكمل وفريد لأنشطة القوات الجوية الدولية الأخرى، مما يوفر عمقًا خاصًا في العمليات الروتينية والطارئة"؛ وقال قائد سلاح الجو الميجر جنرال عميكام نوركين خلال مراسم إقامة الجناح الجديد ان المستجدات الاقليمية والتغيّرات في ساحات القتال تلزم السلاح بالاستعداد للتحديات المستقبلية بشكل أفضل؛ وترى قيادة جيش العدو ان الجناح الجديد ستشكل ذراعا طويلة  للعمليات العسكرية في عمق اراضي العدو في اوقات الروتينية وفي حالات الطوارئ.
 
لواء جفعاتي يتدرب على القتال في الشمال ويتزود بناقلات جديدة
      أجرت وحدة الاستطلاع مناورة تدريبية واسعة النطاق حاكت سيناريوهات الحرب المختلفة في الجبهة الشمالية، حيث امتدت المناورة لعدة أيام؛ وشارك في المناورة قوات من سلاح الدبابات وسلاح الجو، حيث تم التركيز في المناورة على كيفية الانقضاض على الهدف بأقصى سرعة ممكنة من خلال الاعتماد على الاستخبارات الدقيقة.
 ومن جانبه، أوضح قائد وحدة استطلاع لواء جفعاتي أن الجيش أصبح يعتمد في عملياته القتالية على طواقم القتال الكتائبية التي يتم تشكيلها من مزيج متنوع من قوات المشاة والدبابات؛ كما أوضح أن لواء جفعاتي بدأ باستلام ناقلات جند جديدة من نوع "نمر"، كما تم تزويد جميع عناصر وحدة الاستطلاع التابعة للواء بنواظير رؤية ليلية.

إلغاء العطل الصيفية لضباط الجيش
      أعلن قائد ركن القوى البشرية بجيش العدو الجنرال موتي ألموز عن إلغاء العطل الصيفية السنوية لضباط الخدمة الدائمة بالجيش ما عدا الضباط الذين يشغلون مناصب قتالية.
 وأوضح ألموز أن السبب في إلغاء العطل الصيفية يرجع إلى الحاجة لتوفير المبالغ التي يصرفها الجيش على مثل هذه العطل والتي تقدر بأكثر من 100 مليون شيقل، و ذلك في ظل أزمة الكورونا التي تعصف في البلاد.

 


تركيب نظاماً مطوراً ضد تسلل المراكب والسباحين من القطاع
    قال موقع (مفزاك درومي)، إن سلاح البحرية، قام بتركيب نظام مطور من شركة (Dsit) في منطقة شمال قطاع غزة؛ وأن تركيب هذا النظام، يأتي ضمن منظومة الحماية الجديدة، ضد تسلل المراكب والسباحين والغواصين من القطاع. وكانت قوات الاحتلال، أعلنت اعتقال مواطن، قالت إنه تسلل من قطاع غزة، عبر البحر.

فيروس كورونا يضرب وحدة التجسس 8200
       كشفت القناة 13 العبرية أن فيروس كورونا ضرب الوحدة 8200 التي تعد إحدى أذرع الاستخبارات الرئيسية في إسرائيل، التابعة لركن الاستخبارات العسكرية والمختصة بتنفيذ مهمات التنصت والتجسس الإلكتروني؛وأن أكثر من 100 جندي في الوحدة أصيبوا بفيروس كورونا وتسببوا في عزل زملاءهم؛  وأشارت إلى أن الجيش يرجح أن معظم جنود الوحدة أصيبوا بالفيروس من عائلاتهم وأصدقائهم وليس من الجيش.
و"الوحدة 8200" تتبع لجهاز الاستخبارات العسكرية "أمان"، الذي يعتبر أكبر الأجهزة الاستخبارية، والذي دشّنها منذ ثلاثة عقودٍ كقسمٍ متخصصٍ في مجال التجسس الإلكتروني.
 
الجيش يجب أن يتولى مسؤولية التعامل مع كورونا
     شدد وزير خارجية العدو، غابي أشكنازي، على ضرورة نقل مسؤولية التعامل مع تفشي فيروس كورونا لوزارة الجيش؛ وقال أشكنازي إنه لا فرق بين الصواريخ والفايروس (..) هناك منظومة واحدة فقط تعرف كيف تتحدث مع الجمهور.
 وأشار إلى أن نقل الصلاحيات للجيش تأخر بسبب "الأنا والحسابات الشخصية ورفض رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو منح مؤسسة الجيش موطئ قدم في هذه الأزمة"، لكنه قال:"هناك تقدم، أقدر أنه سيتم البت فيه قريبا".

الجيش يدرس فرض حظر التجول على جنوده
     قال نائب رئيس الأطباء في جيش العدو نعوم فينك، إن مسألة حظر التجول بشكل كامل في الجيش مطروحة على الطاولة؛  وأضاف فينك خلال جلسة نقاش مع عضو الكنيست عوفر شيلح: "قد نذهب إلى حظر تجول في الجيش، كون أن الأسابيع الماضية شهدت قفزة كبيرة في عدد الجنود الجدد الذين أصيبوا بفيروس كورونا".
 وتابع: "في الموجة الأولى من كورونا كان هناك عشرات الإصابات في الأسبوع لكن الآن لدينا المئات"؛ وأوضح فينك أنه يوجد حاليا 845 مريضا بكورونا نشطا في الجيش جميعهم في حالة خفيفة، ومعظمهم موجودون في منشأة في عسقلان.

التحقيق مع وزير الصحة السابق بسبب الفساد
     استكملت شرطة العدو، تحقيقاتها مع وزير الصحة السابق ووزير البناء والإسكان الحالي "يعقوب ليتسمان" على خلفية الفساد واستغلال المنصب الحكومي، بحسب ما أفادت القناة 13 العبرية؛ ووفقا للقناة فإن "ليتسمان" متهم في قضتيتين، قضية "ملكا ليفر"، حيث إنه حاول استخدام نفوذه من أجل تغيير رأي الأطباء النفسيين المكلفين بفحص "ملكا ليفر" المدانة بالاعتداء الجنسي على طالبات قبل عدة أعوام في مدرسة حريدية في استراليا، وقد هربت إلى إسرائيل وتم القبض عليها وإدانتها لاحقًا؛ وأشارت القناة إلى أن ليتسمان حاول استغلال منصبه كوزير للصحة آنذاك بتبرئة ملكا ليفر، علمًا بأن ليتسمان يعد من كبار حاخامات الحريديم في إسرائيل.
أما القضية الثانية تسمى "قضية بيت إسرائيل" حيث طلب يعقوب ليتسمان، حينما كان وزيرًا للصحة، من موظفين في وزارة الصحة بإخراج تصريح لأحد المقربين منه يسمح له بإعادة فتح مطعمه بعد إغلاقه لأسباب صحية .
 يشار إلى أن هناك توجه لدى الإدعاء العام الإسرائيلي يقضي بمثول ليتسمان أمام القضاء في القضيتين؛ كما أن مسؤولين مطلعين على التحقيقات قالوا إن قضايا ليتسمان معقدة وليست بالبسيطة.

سوق العمل: المفصولون أكثر بـ3.6 مرات من العائدين
     أشارت معطيات مصلحة التشغيل بأنه منذ 19 نيسان الماضي، عند بدء تخفف الإغلاق والقيود، التي فُرضت في أعقاب انتشار فيروس كورونا في مطلع آذار الماضي، أبلغ 407,360 شخصا عن عودتهم إلى العمل، فيما تسجل خلال هذه الفترة 172,408 طالب عمل جديد؛ ويبلغ عدد المسجلين في مصلحة التشغيل اليوم كطالبي عمل، أي عاطلين عن العمل، 862,438 شخصا، بينهم 576,277 أخرجوا إلى إجازة بدون راتب، ونسبة البطالة 21.2%.
  "إننا نرى طوال الوقت ارتفاعا في عدد المسجلين الجدد في مصلحة التشغيل مقابل العائدين إلى دائرة العمل؛ وربما قسم من المسجلين الجدد هم من الدائرة الثانية للأزمة، أي أشخاص أخرجوا إلى إجازة بدون راتب، وعادوا إلى العمل وتم الآن فصلهم من العمل".
     من الجهة الأخرى، أشارت معطيات دائرة الإحصاء المركزية إلى ارتفاع عدد الوظائف الشاغرة في شهر حزيران الماضي، إلى 52.9 ألف وظيفة، بينما كان هذا العدد 46.7 ألف وظيفة شاغرة في أيار؛ لكن هذه المعطيات تتطرق إلى الشهر الماضي ولا تعبر عن الوضع اليوم.
    ويتبين أن عدد الوظائف الشاغرة في الأشهر نيسان حتى حزيران كانت لمهندسي الحاسوب، الكهرباء، الصناعة والإدارة والآلات، وبلغ عددها 5,166 وظيفة، ومن دون تغيير عن الأشهر آذار حتى أيار؛ وبرز ارتفاع بنسبة 35% على طلب تشغيل نادلين، حيث توجد 1218 وظيفة شاغرة في هذا المجال، وارتفاع بنسبة 34% على طلب تشغيل طباخين، بوجود 397 وظيفة شاغرة.

 


"ازدياد التحريض" ضد نتنياهو..  
    أفادت صحيفة "يسرائيل هيوم" أن وزير الاستخبارات، ايلي كوهين، قرر عقد جلسة طارئة في اللجنة الوزارية لشؤون الشاباك لبحث "ازدياد التحريض" ضد رئيس الحكومة  بنيامين نتنياهو وعائلته؛ واجتمع كوهين مؤخرا مع مسؤولين كبار في جهاز الشاباك الذين عبّروا عن مخاوفهم بعد تصاعد التحريض ضد رئيس الحكومة وعائلته في مواقع التواصل الاجتماعي، المظاهرات وفي الخطاب العام عموما؛ وقال الوزير كوهين: "إن الصور في الأيام الأخيرة بمثابة علامة تحذير للمجتمع الاسرائيلي" حيث تظهر مؤشرات مشابهة للفترة التي سبقت اغتيال "رئيس الحكومة السابق اسحق رابين مع عنف كلامي وجسدي نشهده في شبكات التواصل الاجتماعي والمظاهرات. يجب علينا اتخاذ جميع الخطوات المشددة والقاسية من أجل وقف التحريض، قبل ان يصبح الامر متأخرا جدا".
    وعلى صعيد متصل تطرق رئيس جهاز الشاباك الاسبق يعقوب بيري إلى التهديدات ضد رئيس الحكومة قائلا "نحن في جو يمكن خلاله أن ينتج فرد أو أفراد، يفكرون أن اغتيال رئيس الحكومة سيكون أفضل للشعب" وتابع "لم أرغب بالمقارنة بين الليلة التي سبقت اغتيال الراحل اسحق رابين، هذه أحداث منفصلة. في حالة رابين الجدل والتحريض كان على خلفية سياسية، هنا التحريض لجزء من المتظاهرين على خلفية الاحباط، الغضب، البلبلة والخوف، حالة صحية مقلقة؛ الخلفية مختلفة، لكن النتيجة بالتأكيد يمكن ان تكون اغتيال سياسي".
       وبعث المستشار القضائي للحكومة في رسالة بالموضوع الى وزير الامن الداخلي امير اوحانا يطالبه خلاله بالتواصل مع جميع الجهات ذات الصلة، وكان وزير الداخلية ارييه درعي بعث هو الاخر رسالة الى رئيس جهاز الشاباك يطالبه بمضاعفة الجهود الامنية حول نتنياهو وعائلته، معبرا عن قلقه من مصيبة يمكن أن تحدث.

ضخ مياه من أواسط  الكيان إلى بحيرة طبريا
    لأول مرة وفي خطوة تأريخية يبدأ قريبا ضخ مياه على نطاق واسع في الناقل القُطري ولكن بالاتجاه المعاكس – من أواسط فلسطين المحتلة إلى بحيرة طبريا؛ وأن ذلك يتم حفاظا على التزام إسرائيل بإيصال مياه من البحيرة إلى الأردن بموجب اتفاق السلام بين البلدين، ولضمان بقاء البحيرة خزان مياه استراتيجيا.
وقد دُشن الناقل القطري في ستينات القرن الماضي لإمداد مناطق الوسط والنقب بمياه البحيرة. وتقلص خلال السنوات الأخيرة بشكل ملحوظ الشفط منها، بفضل المنشآت لإزالة ملوحة مياه البحر.

المصادقة على اتفاقية مد خط أنابيب الغاز إلى أوروبا
    صادقت حكومة العدو، على اتفاقية "إيست ميد" لمد خط أنابيب الغاز تحت الماء إلى أوروبا، التي اتفق عليها وزير الطاقة السابق يوفال شتاينتز مع وزراء الطاقة في قبرص واليونان وإيطاليا؛ وينصب تركيز المشروع على خط أنابيب غاز استراتيجي، يبلغ طوله حوالي 2000 كيلومتر (منها حوالي 550 كيلومترًا من الشاطئ و1350 كيلومترًا من البحر)، مما سيسمح بتصدير الغاز الطبيعي الموجود في المياه الاقتصادية لإسرائيل وقبرص إلى أوروبا، وسيسمح خط الأنابيب لربط حوض شرق البحر الأبيض المتوسط بأكمله بنظام تصدير واحد، والدول التي تروج للمشروع هي إسرائيل واليونان وقبرص وإيطاليا.
      يشار إلى أن خط أنابيب الغاز البالغ طوله 2000 كيلومتر سيكون قادرًا على نقل بين 9 و11 مليار متر مكعب من الغاز سنويا من الاحتياطيات البحرية لحوض شرق المتوسط قبالة قبرص وإسرائيل إلى اليونان وكذلك إلى إيطاليا ودول أخرى في جنوب شرق أوروبا عبر خط أنابيب الغاز "بوزيدون" و "أي جي بي".
      ويعود أصل المشروع إلى عام 2013 عندما سجلت شركة ديبا (الشركة اليونانية العامة للغاز الطبيعي) هذا المشروع على قائمة "المشاريع ذات الاهتمام المشترك" للاتحاد الأوروبي ما مكنها من الاستفادة من الأموال الأوروبية لتغطية جزء من الأعمال التحضيرية؛ وتقدر تكلفة خط الأنابيب الذي يصل إلى إيطاليا بنحو 6 مليارات يورو.

الحكومة تصادق على الاطار المالي لخطة الهبات
     صادقت حكومة  العدو على الإطار المالي لخطة الهبات التي أعلن عنها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو والتي تبلغ كلفتها لخزانة الدولة 6 مليارات شيكل؛ وقرر الليكود وكاحول لافان أن الهبات المالية لن توزع وفق الصيغة التي أعلن عنها، وإنما كل فرد أو رب عائلة سيتقاضاها بصورة تناسب وضعه الاقتصادي.
     قال مستشار رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية البروفيسور افي سيمحون ان تكلفة الخطة الاقتصادية الشاملة تقدر بنحو عشرين مليار شيكل؛وأشار الى ان الدولة ستقترض هذه الأموال بفائدة منخفضة بفضل سمعتها كدولة فيها وضع اقتصادي جيد على مدى العقد الأخير من الزمن؛ وأكد أن الخطة لن تستلزم تقليصات أو فرض ضرائب.
ولفت إلى القرار بدفع مخصصات شهرية لأجيرين ومستقلين بشروط معينة سيكون ساري المفعول حتى حزيران من العام المقبل، مع الاخذ بعين الاعتبار انه حتى هذا الموعد سيتم إنتاج لقاح ضد الكورونا ويبدأ الاقتصاد بالانتعاش.
ويذكر أن الخطة تشمل تمديد فترة تقاضي بدل البطالة للأجراء ومنح هبات للمستقلين الذين تضرروا من أزمة الكورونا وإعادة تأهيل عمال في مجالات عدة.

الوزير اشكنازي: "نحن بصدد إصلاح قانون القومية"
      قال وزير الخارجية غابي اشكنازي بأن حزب كاحول لافان يعمل على إصلاح قانون القومية وأنه يتفهم غضب أبناء الطائفة الدرزية من صيغة القانون الحالية معربا عن رأيه بأن جميع المواطنين متساوون؛ وأن الطائفة الدرزية تحظى بتأييد المجتمع الاسرائيلي بأسره مشيرا إلى أن حزب كاحول لافان قد تعهد بإصلاح القانون بحيث سيعبّر عن أن الدورز هم مواطنون لهم كامل الحقوق؛ ويشار إلى أن أقوال الوزير اشكنازي تتناقض والاتفاق الائتلافي الذي ينص على عدم تغيير صيغة القانون الحالية.
جاءت اقوال وزير الخارجية خلال مؤتمر عقده مركز التراث الدرزي ؛عبر نظام الفيديو كونفرنس بسبب الكورونا؛ وقد تناول المؤتمر القضايا الملحة التي تشكل الشغل الشاغل لأبناء الطائفة ومنها تأثير وباء الكورونا على أوضاع الطائفة المعروفية وقضية قانون القومية والأراضي والبناء في التجمعات السكنية.
قال مدير المركز المحامي محمود شنان أن هذا هو عهد النهضة للطائفة ويسرنا جدا أن هذا المركز بدأ ينشط ويوثق تاريخ الطائفة وعطائها الكبير للمجتمع والدولة.
 
الخلاف حول الميزانية: المصادقة حتى 25 آب أو انتخابات
     يتعين على الكنيست أن تصادق على ميزانية عامة بحلول 25 آب المقبل، وفي حال تعذر ذلك، فإن ولاية الحكومة تصبح منتهية وينبغي الذهاب إلى انتخابات عامة، بموجب القانون الإسرائيلي؛ وفي هذه الأثناء، لا يزال الخلاف بين رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، ورئيس الحكومة البديل، بيني غانتس، مستمرا حول شكل الميزانية التي ينبغي إقرارها، وفيما يصر نتنياهو على المصادقة على ميزانية لسنة واحدة، للعام 2021، يصر غانتس على المصادقة على ميزانية لسنتين، 2020 – 2021.
     ويقضي القانون بأن الحكومة ملزمة بالمصادقة على ميزانية في العام الذي تشكلت فيه، وذلك في حال عدم وجود ميزانية مصادق عليها قبل تشكيل الحكومة؛ وتُمنح الحكومة في هذه الحالة مهلة 100 يوم للمصادقة على ميزانية؛ وتشكلت حكومة نتنياهو – غانتس في 17 أيار الماضي، وتنتهي مهلة الـ100 يوم في 25 آب.
    ووفقا للصحيفة، فإن نتنياهو يصر على ميزانية لعام واحد، لكي تكون لديه إمكانية للتوجه إلى انتخابات مبكرة في حزيران العام المقبل في حال عدم المصادقة على ميزانية العام المقبل أثناء ولايته كرئيس حكومة وقبل تولي غانتس المنصب؛ وفي هذه الحالة، يبقى نتنياهو رئيسا للحكومة حتى الانتخاب، بموجب الاتفاق الائتلافي.
وأضافت الصحيفة أن الميزانية جاهزة والوزراء وافقوا عليها، كذلك جرى تنسيق قانون التسويات مع كافة الوزارات، لكن تم تجميد الاتصالات حول موعد المصادقة على الميزانية "وانشغل غانتس ونتنياهو في الأيام الأخيرة حول شكل توزيع الهبات للمواطنين، ولم يتفرغوا للبحث في الميزانية".
     ويتوقع أن تبحث الحكومة الميزانية، وفي حال إقرارها، فإنه سيتم نقل الموضوع إلى الكنيست. ويشمل قانون الميزانية مواضيع كثيرة، ويستوجب مداولات معمقة ومطولة في الكنيست، وبسبب عدم إجراء مداولات كهذه حتى الآن يضع الميزانية والإصلاحات التي تتضمنها محل خطر رفضها في المحكمة العليا.
     وقالت مصادر في حزب الليكود إنه إذا دعت الحاجة، فإنه بالإمكان سن قانون يرجئ الموعد الأخير للمصادقة على الميزانية، لكن رئيس لجنة المالية في الكنيست، عضو الكنيست موشيه غفني، يعارض ذلك. كذلك فإنه كلما تأجلت المصادقة على الميزانية، لا يعود هناك مبررا للمصادقة على ميزانية لعام واحد فقط.

الكنيست يصادق على استخدام أداوت الشاباك حتى مطلع 2021
​​    صادقت الهيئة العامة للكنيست بالقراءة الثانية والثالثة على اقتراح تفويض جهاز الشاباك في الجهود الوطنية لتقليص تفشي وباء كورونا (تشريع مؤقت) (تعديل) لسنة 2020، وذلك بعد أن ردت جميع التحفظات بأغلبية 48 عضو كنيست مقابل معارضة 23 عضو كنيست.
و يطلب الاقتراح تفويض الشاباك بحيث يقوم بمساعدة وزارة الصحة في التحقيقات الوبائية حتى تاريخ​ 2021/1/20، وبحسب اقتراح القانون فإن رئيس الحكومة ورئيس الحكومة بالتناوب سيقومان بعرض اقتراح تفويض الشاباك على الحكومة لمدة لا تزيد عن 21 يوما في كل مرة.
وبعد مصادقة الحكومة سيتم تمرير القرار إلى لجنة الخارجية والأمن، ومن بعد التفويض، سيسمح لوزارة الصحة نقل طلبات إلى الشاباك بهدف مساعدتها، فقط في حال كان عدد المصابين الجدد في نفس اليوم أو في اليوم السابق لذلك قد ارتفع بـأكثر من 200 إصابة.
 وضمن إطار القانون، سيتم إلزام وزارة الصحة بإطلاق تكنولوجيا تعقب المصابين بفيروس كورونا (تطبيق "ماغين 2")، خلال أسبوع من يوم نشر القانون، ونشره وترويجه في أوساط الجمهور الواسع.
ويقر اقتراح القانون أنه في حال تلقى شخص رسالة أنه كان على صلة قريبة مع مريض كورونا، وأن عليه أن يدخل إلى حجر صحي، يمكنه التوجه إلى وزارة الصحة بطلب فحص المعطيات التي اتخذ القرار على أساسها مرة أخرى، وحدد القانون أن على وزارة الصحة أن تزود المواطن بجواب مبرر ومعلل في أسرع وقت ممكن وفي وقت لا يتعدى 24 ساعة من لحظة تقديم الطلب.
وعرض رئيس لجنة الخارجية والأمن عضو الكنيست تسفي هاوزر الاقتراح وقال: "التسوية، مختلفة عن جميع التسويات المؤقتة الماضية، وهي مقيدة أكثر ومتناسبة أكثر، وأداة الشاباك ليست أداة من المفروض أن تكون بيد سلطة تحارب أو تكافح تفشي الوباء؛ لذلك، من أجل تفعيلها يجب أن يصدر قرار عن الحكومة بذلك، هذا القرار محدود لمدة 21 يوما، ويجب أن يستند إلى توصيات طاقم وزاري خاص ملم ومتخصص بموضوع كورونا".
 وأضاف رئيس لجنة الخارجية والأمن: "أضفنا غلاف رقابة برلماني مشدد، بحيث يكون بمقدور الكنيست ولجنة الخارجية والأمن وفي كل لحظة عدم المصادقة على قرار الحكومة أو تحديد مدة زمنية مختلفة عن تلك التي قررتها الحكومة، وقمنا بإدخال آلية موضوعية أخرى، أي لا يكفي من خلال انطباع بخصوص الموضوع وذلك من خلال اشتراط استخدام الأداة من خلال 200 إصابة جديدة في ذلك اليوم أو في اليوم السابق".

الفقر والجوع يتزايد في إسرائيل
     قالت وزيرة الاستيعاب والهجرة "بنينا تمنو شتا" إنه من الجدير عدم الذهاب نحو فرض إغلاق طوق كامل بسبب الكورونا، موضحة أنه يجب الذهاب نحو اتخاذ خطوات أخرى غير الإغلاق؛ وصوتت الوزيرة ضد قرارات الحكومة الأخيرة بإغلاق المطاعم، وقد نجحت في إحباط القرار بدعم من وزراء آخرين.
     وأضافت الوزيرة أن هناك أزمة حقيقية تعصف بإسرائيل من الناحية الاقتصادية والطبية، وأن مستوى الفقر في الدولة تزايد بشكل كبير، حيث إن هناك الكثير من الجوعى الذين لا يجدون قوت يومهم في إسرائيل.

لبيد يدعو لاستقالة نتنياهو وتشكيل حكومة طوارئ
      هاجم عضو الكنيست رئيس حزب يش عتيد يائير لبيد سلوك حكومة نتنياهو خلال أزمة كورونا ودعاه إلى الاستقالة؛ وقال لبيد خلال اجتماع لحزبه "نتنياهو يجب أن يستقيل، لقد فشل وفقد السيطرة".
وأضاف: "إذا استقال نتنياهو سنشكل في غضون 48 ساعة حكومة طوارئ حقيقية، وليس لدي الإسرائيليين وقت، نحن في حالة طوارئ".
 
14 مليون يهودي يعيشون حول العالم
     كشفت وزارة الاستيعاب والشتات في حكومة العدو أن أكثر من 14 مليون يهودي يعيشون في دول العالم.
وحسب بيانات الوزارة ، يوجد في العالم حاليا 14.410.700 يهودي، 45% منهم يعيشون في في فلسطين المحتلة (6.740 مليون)  ، ويعيش في أمريكا الشمالية (6.008 مليون) ؛ وفي أوروبا (1.072.400 مليون) ، و(324.000) في أمريكا الجنوبية، (300.000 )في آسيا، و(120.000 )في أستراليا ونيوزلندا، و(47.000) في أفريقيا.
 
رئيس الأكاديميا الحكومة تدمر الجامعات لمصالح ضيقة
      أعلن رئيس لجنة رؤساء الجامعات الإسرائيلية، البروفيسور رون روبين، عن استقالته من منصبه، احتجاجا على ما وصفها بـ"محاولات السيطرة على العلم في إسرائيل" وهاجم وزير التعليم العالي، زئيف إلكين، المعروف بمواقفه اليمينية المتطرفة.
    وكتب روبين، وهو رئيس جامعة حيفا، لأعضاء السلك الأكاديمي وطلاب الجامعات، أنه "نشهد محاولات للسيطرة على العلوم في إسرائيل، بهدف تخويف وإضعاف وفرض رقابة، والسماح لمصالح سياسية بإملاء أجندة الأبحاث... ما يشكل خطرا واضحا وداهما على دولة إسرائيل ومستقبلينا جميعا".
وأوضح روبين أن استقالته جاءت في أعقاب خطوات عديدة من جانب إلكين، وآخرها قراره بعدم تمديد ولاية القائمة بأعمال المديرة العامة لمجلس التعليم العالي، ميخال نويمان، ويظهر من رسالة روبين أن قرار إلكين بعدم تمديد ولاية نويمان يهدف إلى إضعاف استقلالية مجلس التعليم العالي مقابل المستوى السياسي؛ ووصف مجلس التعليم العالي أنه"قدس الأقداس ومهمته أن يشكل حاجزا منيعا بين السياسة والعلم"؛وكتب في رسالته أنه "في الأسابيع الأخيرة، وتحت عصا المفوض بالتعليم العالي،الوزير زئيف إلكين،نشهد محاولات إسكات حراس العتبة المؤتمنين على مستقبل العلوم في دول إسرائيل".
وأضاف"أننا موجودون في فترة غير مسبوقة ومظلمة جدا؛ لقد تحول حراس العتبة إلى هدف، وتتم كل صباح ومساء مهاجمة أجهزة تنادي بقيم حرية التعبيروالتفكير؛والثقافة، جهاز القضاء، وسائل الإعلام والتعليم العالي تواجه هجمة خطيرة، تهدد وجود الديمقراطية في إسرائيل".
     وحذر روبين من الغوص "في وحل متحرك سيعيدنا إلى فترات آمن فيها الافراد بأن الكرة الأرضية مستوية والشمس تدور حولها؛ وفي تركيا، كما في أماكن أخرى جرت فيها محاولة للقضاء على الديمقراطية، كانت مؤسسات التعليم العالي بين الأوائل التي وجه إليها الحكم المحصن اصبع اتهام؛ وتسير دولة إسرائيل بعيون مغلقة إلى هذه الاماكن المغلقة مباشرة".
وتابع روبين أنه قرر الاستقالة كخطوة احتجاج ضد "التدمير دون وجل الذي تحركه مصالح سياسية ضيقة لم نشهد مثيلها"؛ وعبر عن أمله بأنه باستقالته "أشعل نار التمرد في أوساط السلك الأكاديمي في إسرائيل، وجمهور الطلاب".
     ودخل الجانبان في مواجهات، في الفترة الأخيرة، على خلفية ما وصفته الجامعات بالمس بالحرية الأكاديمية من جانب إلكين؛ وأحد الخلافات كان قرار إلكين بحظر إجراء امتحانات في الجامعات على خلفية انتشار فيروس كورونا،خلافا لموقف رؤساء الجامعات،الذين اتهموا الوزير بمنع مداولات في مجلس التعليم العالي حول الامتحانات التي بالإمكان إجرائها في الجامعات؛ ونقطة خلاف أخرى بين الجانبين تتعلق بخطوة إلكين بضم مندوب عن جامعة مستوطنة "أريئيل" إلى لجنة التخطيط ورصد الميزانيات في مجلس التعليم العالي، فيما عارض رؤساء الجامعات ذلك، مشددين على هذا تعيين سياسي سيمس بالحرية الأكاديمية.

تورط حاخام مصلحة السجون بفساد مالي
        بدأت مصلحة السجون بإجراءات فصل الضابط عوفر ألمليح الذي يشغل منصب الحاخام الرئيسي لمصلحة السجون، وذلك لتورط الأخير في قضية جنائية؛  وطالبت مصلحة السجون من النيابة العامة تقديم لائحة إتهام ضد الحاخام ألمليح، كما رفعت طلبا بفصله من عمله إلى مفوض مصلحة السجون أشير فكنين ووزير الأمن الداخلي أمير أوحنا.
 هذا وقد تورط الحاخام ألمليح وفقا لإفادات الشهود باستغلال منصبه في تقديم خدمات لجمعيات يعمل فيها أناس من أقاربه، إضافة لتورطه باستغلال منصبه للحصول على أموال لصالح جيبه الخاص.
    
وزراء حاولوا منع تعيين بدوي سفيراً لإسرائيل  
     حاول وزراء من الليكود ، منع تعيين إسماعيل الخالدي، البدوي من داخل الخط الأخضر، سفيراً لإسرائيل لدى أريتريا؛ والوزراء الذين عارضوا الخطوة أمير أوحانا وزير الأمن الداخلي، وزئيف إلكين وزير التعليم العالي، ودافيد أمسالم وزير علاقة الحكومة مع الكنيست.
و أرجع الوزراء سبب معارضتهم الشديدة لتعيين الخالدي سفيرًا بسبب منشور كتبه عبر شبكات التواصل الاجتماعي قبل 5 سنوات اتهم فيه إسرائيل بالعنصرية ضد العرب وخاصةً أفراد المجتمع البدوي.
 وأفيد أن جلسة الموافقة على تعيين السفراء الـ11 الجدد لإسرائيل في عدد من الدول، شهدت عاصفة بسبب الخالدي، إلا أن إصرار وزير الخارجية غابي أشكنازي ووزير الجيش بيني غانتس على تعيينه أدى للمصادقة على تعيينه سفيرًا لإسرائيل لدى إرتيريا.
وكانت لجنة التعيينات في الخارجية الإسرائيلية وضعت اسم الخالدي مرشحًا لهذا المنصب. ويقطن الخالدي (49 عامًا) في الجليل الأسفل، وانضم إلى السلك الدبلوماسي الإسرائيلي عام 2004، وكان مسؤلاً عن مواجهة حركة المقاطعة في السفارة الإسرائيلية في لندن، كما شغل منصب نائب القنصل العام في سان فرانسيسكو، وعمل مستشاراً خاصاً لوزير الخارجية الأسبق أفيغدور ليبرمان.
وتعرض منذ أسابيع لهجوم من حراس أمن إسرائيليين في منطقة الحافلات بالقدس، وأسقطوه أرضًا بدون سبب، فيما اتهمه أحد الحراس بأنه رفض الإفصاح عن هويته حينها.

غرس عشرات آلاف الأشجار في النقب لإبعاد العرب عن أراضيهم
     تدفع سلطات الإحتلال مخططا يرمي إلى منع عرب النقب من الوصول إلى أراضيهم، وذلك بغرس عشرات آلاف الأشجار، من خلال إجراء يطلق عليه تسمية "غرس زراعي"، في أراض استخدمها عرب النقب قبل قيام إسرائيل ويؤكدون أنها بملكيتهم، ويستخدمون قسما منها للزراعة؛ وتسعى إسرائيل إلى السيطرة على هذه الأراضي من خلال زراعة أشجار فيها، رغم أن "جمعية حماية الطبيعة" الإسرائيلية، تؤكد أن لهذه الخطوة تبعات مدمرة للبيئة الصحراوية ويتم تنفيذها من خلال الالتفاف على إجراء تخطيط؛ وستنفذ عملية غرس الأشجار "كيرن كييمت ليسرائيل" ("الصندوق الدائم لإسرائيل")، حسبما ذكرت صحيفة "هآرتس" ،
وتشمل هذه الخطة 40 ألف دونم في منطقة بلدتي شقيب السلام وأبو تلول؛ وجرت مداولات حول هذا المخطط، في لجنة تجمع عدة وزارات، تشكلت قبل خمس سنوات ويرأسها مندوب "كيرن كييمت"، يسرائيل سكوب.
وقررت اللجنة البدء بغرس الأشجار في قسم من المنطقة المخصصة لذلك؛ وقد تشكلت اللجنة الوزارية في أعقاب التماس، قدمته "جمعية حماية الطبيعة" إلى المحكمة العليا، ضد سياسة غرس الأشجار التي تمارسها "سلطة أراضي إسرائيل"، قبل خمس سنوات، وشددت فيه على أن الأخيرة تنفذ غرس أشجار بشكل يتناقض مع إجراءات التخطيط؛ وردت الحكومة على ذلك بتشكيل اللجنة الوزارية من أجل المصادقة على غرس الأشجار.
     وقال مخطط المدن من جمعية "بمكوم" الحقوقية الإسرائيلية، سيزار يهودكين، إن "غرس الأشجار الذي تنفذه سلطة أراضي إسرائيل في مناطق واسعة في النقب هي طريقة أخرى تنكل الدولة من خلالها بحياة السكان البدو. وبدلا من التحدث مع القيادة المحلية من أجل دفع حلول لتسوية الإسكان القائم وتطوير مصادر تشغيل لهم، تستغل الدولة قوتها من أجل تقليص الحيز الذي يعيش فيه السكان وتمنعهم من إمكانية كسب رزق أساسي من الزراعة التي لا تضر أحدا".


85% غير راضين عن تعامل الحكومة اقتصاديا مع الكورونا
    أفاد استطلاع أجرته قناة " كان 11" أن قرابة  80%من الجمهور غير راضين عن طريقة تعامل الحكومة اقتصاديا مع أزمة الكورونا؛ وقال أكثر من 50% من المستطلعة آراؤهم ان الازمة اثرت على حجم مدخولاتهم بينما ابلغ نحو 30% منهم انه يصعب عليهم تسديد الرسوم الشهرية.   
 
مصادقة بالقراءة التمهيدية على قانون منع "علاج المثليين"
     صادقت الهيئة العامة للكنيست بالقراءة التمهيدية على مشروع قانون حظر"علاج المثليين" على أيدي خبراء نفسيين،ما تسبب بأزمة ائتلافية بعدما أيد حزب"كاحول لافان" مشروع القانون، الذي تعارضه أحزاب الحريديين بشدة وحزب الليكود؛ وأيد مشروع القانون 42 عضو كنيست وعارضه 36؛ كما تمت المصادقة بالقراءة التمهيدية على مشروع قانون الخبراء النفسيين بأغلبية 43 صوتا مقابل 35.
    وأيد مشروع قانون "علاج المثليين" وزير الأمن الداخلي، أمير أوحانا، وكذلك الوزيران إيتسيك شمولي وعمير بيرتس؛ وقال عضو الكنيست موشيه غفني، من كتلة "يهدوت هتوراة" الحريدية، إنه "لن نتعاون مع كاحول لافان، لكن حكم الليكود مساو للتكفير؛ أين كان رئيس الحكومة نتنياهو؟ لماذا أيد أمير أوحانا (مشروع القانون)؟ إننا ندرس خطواتنا".
وكانت اللجنة الوزارية للتشريع أرجأت مناقشة مشروع القانون، الذي طرحه رئيس حزب ميرتس، نيتسان هوروفيتس، وعضو الكنيست ميراف ميخائيلي من حزب العمل، بهدف إجراء اتصالات مع الأحزاب الحريدية حوله؛ ونقلت وسائل إعلام عن مصدر في الائتلاف قوله إن قرار اللجنة الوزارية، التي يرأسها وزير القضاء، آفي نيسانكورين، من "كاحول لافان"، هدفه تمكين الحكومة من بحث إمكانية طرح مشروع قانون "أكثر اعتدالا"، ويمنع معارضة الأحزاب الحريدية.
   وقال هوروفيتس إن"مشروع القانون المطروح هنا ضد التنكيل وتعذيب البشر،قاصرين وشبان الذين يتواجدون في مرحلة صعبة بينما هناك أناس يستغلونهم"؛ويشار إلى أن المقصود بـ"علاج المثليين"هي استخدام تقنيات علمية زائفة بهدف تغيير ميول جنسية مثلية،ويقضي مشروع القانون بمنع خبراء نفسيين من إجراء"علاجات" كهذه ويفرض عقوبات على من ينفذها؛ويجمع الخبراء في أنحاء العالم على أن"علاج المثليين"يسبب أضرارا نفسية للمعالجين، بينها حالات كآبة وميل للانتحار؛وعبرت نقابة الأطباء والأطباء النفسيين عن تأييدها لمشروع القانون.

حزب "يهودت هتوراة" يقرر وقف تعاونه مع أزرق أبيض
      وأعلن حزب "يهودت هتوراة" عن وقف أي تعاون مع حزب أزرق أبيض؛على خلفية
 دعم حزب غانتس لمشروع قانون يحظر العلاجات التحويلية.
وغادر أعضاء حزب شاس جلسة الكنيست احتجاجًا على التصويت؛ وقرروا عدم المشاركة في التصويت حتى إشعار آخر.
العاملون الاجتماعيون ينهون إضرابهم بعد اتفاق مع وزارة المالية
     توصلت نقابة العاملين الاجتماعيين ووزارة المالية  إلى اتفاق  ينهي إضرابهم عن العمل، الذي استمر 17 يوما؛ ويشمل الاتفاق إضافة 200 مليون شيكل تقريبا إلى رواتب العاملين الاجتماعيين،ابتداء من تموز العام المقبل؛ويقضي الاتفاق بتوفير حماية كاملة للعاملات الاجتماعية، بتكلفة 70 مليون شيكل، وتكون مشمولة بالميزانيات الحكومية بشكل دائم؛ وسيحصل العاملون الاجتماعيون على "هبة كورونا" للعام 2021، بمبلغ يتراوح ما بين  9 آلاف و11 ألف شيكل للعامل الاجتماعي الواحد.
وبرر العاملون الاجتماعيون إضرابهم بسبب أعباء العمل، وشروط العمل غير المناسبة، وخاصة تدني رواتبهم، إلى جانب تعرضهم لعنف واعتداءات من جانب أشخاص يعنون بهم.   
وكان رئيس الهستدروت هدد، بأنه في حال عدم التوصل إلى اتفاق مع العاملين الاجتماعيين، فإن فروعا أخرى في القطاع العام ستنضم إلى الإضراب والتضامن مع العاملين الاجتماعيين.

الاحتلال يمدد فترة السماح للعمال الفلسطينيين بالمبيت
      مددت سلطات الاحتلال، فترة السماح للعمال الفلسطينيين بالمبيت داخل الخط الأخضر، في ظل استمرار تفشي فيروس كورونا؛ وبحسب هيئة البث الإسرائيلية العامة الناطقة بالعربية، فإنه سيتم السماح للعمال بالمبيت حتى الثلاثين من الشهر الجاري.
وأشارت إلى أنه لن يُسمح لأي عامل فلسطيني يعود إلى الأراضي الفلسطينية قبل هذا الموعد بدخول الخط الأخضر مجدداً.

الاحتلال ينشر منظومة كاميرات ومجسات في جنوب الضفة الغربية
      نصب جيش الاحتلال، منظومة كاميرات وأجهزة تكنولوجية في جنوب الضفة الغربية ومدينة الخليل، بهدف رصد تحركات الفلسطينيين "وإحباط" عمليات؛ ويطلق عليها جيش الاحتلال تسمية "حدود ذكية وفتاكة"، وقد نشر الجيش منظومة كهذه في شمال الضفة الغربية، العام الماضي.
وقال ضابط كبير في جيش الاحتلال؛ إنه تم إدخال تحسينات على المنظومة قبل نصبها في جنوب الضفة، وملاءمتها لهذه المنطقة، وأجريت تجارب عليها، تناولت سيناريوهات متنوعة، بدءا من عمليات طعن وحتى عمليات إطلاق نار من داخل بيوت.
وأضاف الضابط أنه "بإمكاني القول إن المنظومة نجحت في الامتحان وبكافة السيناريوهات؛ وهي عملانية وستساعد كثيرا في الحفاظ على نسيج حياة سليم في المنطقة"؛ وأشار الضابط إلى أن هذه المنظومة هي جزء من الخطة العسكرية المتعددة السنوات "تنوفا"، التي وضعها رئيس أركان الجيش، افيف كوخافي، علما أنه لم تتم المصادقة عليها رسميا حتى الآن؛ وأضاف أن "هذه إحدى أكثر المنظومات سرية في الجيش، ولا يمكن التوسع بالحديث عنها أكثر؛ وقد بنيت بهدف إحباط عمليات قبل دقائق من وقوعها".
وحسب ضابط آخر، فإنه تم استثمار موارد تكنولوجية كثرة، هذا العام، "لتوفير رد عملاني متقدم للتحديات" في هذه المنطقة، وخصوصا في البؤر الاستيطانية في الخليل والحرم الإبراهيمي. "وطورنا في شعبة التنصت والدفاع السيبراني ردا تكنولوجيا متنوعا بواسطة الدمج بين قدرات الذكاء الاصطناعي ومجمل المجسات في المنطقة" وذلك كي تكون المعلومات متاحة لقوات الاحتلال.
    وبمقدور هذه المنظومة تشخيص شخص وتعقبه، ورصد "علامات مشبوهة وتوفير إنذار وتحذير الجندي القريب وإرسال قوات إلى الموقع".
   
الوحدة التكنولوجية التابعة لسلاح الجو  
      كشف سلاح الجو في الجيش لأول مرة عن مهام الوحدة التكنولوجية الجوية "OFEK 324"؛ وذكر مسؤول الوحدة، أن الوحدة لديها مهام وقدرات على تحليل المعلومات المتراكمة، إضافة إلى تحديد الأهداف وإجراء قنوات اتصال مشفرة ومتزامنة بين الأرض والجو.
 وأوضح أن الوحدة لديها برمجيات متقدمة ومتطورة وليس لها أي مثيل في العالم، وتقوم بإنتاج طرق متطورة لم تكون موجودة من قبل مثل "التفكير خارج الصندوق".
وقال : إن الوحدة تدير طائرات بدون طيار التي تراقب تحرك كل طائرة تابعة للجيش في السماء وبسرعة قياسية، بدون أي خلل؛ وأضاف: "كلما عادت طائراتنا بأمان ونفذت المهمة بنجاح نعلم أن وراء ذلك مجموعة كبيرة من الخبراء في الجيش الذين أدخلوا الميزة التكنولوجية إلى العمل".

التنافس على منصب نائب رئيس الأركان
   يتنافس جنرالات من جيش العدو، على منصب نائب رئيس أركان الجيش، في ظل القرار المتوقع اتخاذه بشأن هذا المنصب خلال الأشهر القليلة المقبلة؛ وبحسب موقع صحيفة يسرائيل هيوم، فإن بنيامين نتنياهو وبالتشاور مع وزير الجيش بيني غانتس، ورئيس الأركان أفيف كوخافي، سيتخذون القرار، بحلول شهر كانون الثاني المقبل، أو قبل ذلك بقليل.
والمرشح الأول لهذا المنصب هو هرتسي هليفي الذي يشغل حاليًا قائد ما يسمى المنطقة الجنوبية، في حين أن المرشح الثاني هو يوئيل ستريك قائد القوات البرية.
وسيكون نائب رئيس الأركان المقبل، مرشحًا لمنصب رئيس الأركان القادم، ويتطلب التعيين موافقة المستوى السياسي.
كما ستجري تعيينات أخرى مثل رئيس قسم القوى العاملة،ورئيس قسم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات،وقائد هيئة الأركان العامة، وغيرها من المناصب الأخرى في الجيش، وسط تقديرات بتمديد مهام بعض الضباط مثل قائد القوات الجوية أميكام نوركين لمدة عام آخر.
 
شركة NSO المتخصصة بالتجسس الإلكتروني
     ردت المحكمة المركزية في تل ابيب التماس منظمة العفو الدولية "امنستي" التي طلبت إلغاء رخصة شركة NSO لتصدير منتجاتها علما بأن هذه الشركة تتخصص في التجسس الإلكتروني؛ وجاء في حيثيات قرار المحكمة ان النظر في طلبات التصدير يتم بشكل دقيق بناء على اعتبارات أمنية وسياسية وتكنولوجية مع المراقبة الشديدة؛ وعقبت منظمة "امنستي" على قرار المحكمة واصفة إياها بختم مطاطي للمصادقة على قرارات وزارة الدفاع.
ويذكر أن منظمات لحقوق الانسان تقول أن برمجيات الشركة اُستُخدمت للتجسس على ناشطين معارضين في دول عديدة، ومنها السعودية والإمارات والمغرب.

2020-07-30 17:57:41 | 279 قراءة

مركز باحث للدراسات الفلسطينية والاستراتيجية