التصنيفات » التقديرات النصف شهرية

15-12-2020

ملخص التقدير الإسرائيلي
15-12-2020


ملخص بحث حول مناورة "السهم القاتل "
أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أخيراً عن انتهاء المناورة العسكرية، التي أطلق عليها اسم “السهم القاتل”، وحاكت سيناريو حرب متعددة الجبهات مع التركيز على "الجبهة الشمالية"، بحسب قوله. وقال بيان جيش الاحتلال: “شاركت في المناورة، التي جرت على مستوى القيادة العامة، كافة الأذرع العسكرية من مستوى قيادة الأركان وحتى مستوى الكتيبة. كما انضمّت إلى الميدان التدريبي فرقة برّية استُحدثت قبل شهرين، فرقة رقم 99 ذات المهام المتعددة والجبهات؛ فيما اختبرت وحدة الأشباح المتعددة الأبعاد قدراتها المتميزة، معزّزةً خبراتها العملية وحرفيّتها العسكرية. هذا وشاركت الوحدة الحمراء التي تجسّد وتحاكي قوات العدو في المناورات العسكرية لأول مرّة”.
وأضاف البيان: “خلال التمرين اختبرت كافة مقرّات القيادة العسكرية الرئيسة طرق عمل جديدة لرفع التعاون بين مقرّات القيادة والقوات الميدانية. كما اختبر سلاح الجو كافة قدراته وجهوزية وحداته لتعزيز الإمكانيات الهادفة للدفاع عن الأجواء السيادية للدولة والحفاظ على التفوق الجوي. كما شهدت المناورة دعمًا جويًا واسعًا للقوات البريّة، مع تعزيز العمل المشترك بين سلاح الجو وألوية المشاة؛ كما نفّذت تدريبات أثبتت جهوزية سلاح الجو على الجبهة الشمالية”. وتابع بيان الجيش “مشاركة سلاح البحرية لها طابع مهم في التمرين المتعدد الجبهات، حيث تم التدريب على تعزيز الكفاءة في حماية المجال البحري الاقتصادي لدولة إسرائيل والأملاك الاستراتيجية البحرية، إضافة إلى رفع كفاءة  قدرات الهجوم وجمع المعلومات اللازمة عن العدو”.
في هذا البحث نتناول أبعاد هذه المناورة، في حيثياتها وأهدافها التكتيكية والاستراتيجية .

لقراءة التقدير كاملاً انقر هنا

 

2020-12-16 10:44:35 | 142 قراءة

مركز باحث للدراسات الفلسطينية والاستراتيجية