التصنيفات » مقالات سياسية

الأبارتهايد الإسرائيلي في القانون الدولي

 

الأبارتهايد الإسرائيلي في القانون الدولي

مقدّمة عامة:

لم يكن الفصل العنصري محطّ اهتمام المحامين الدوليين إلاّ بعد تجريمه وحظره بموجب القانون الدولي، رداً على الوضع في جنوب إفريقيا، حيث كان خطاب الفصل العنصري يُعدّ معارضة سياسية في بادئ الأمر ، ومن وجهة نظر أخلاقية لا في الإطار القانوني. وبعد انهيار نظام الفصل العنصري في جنوب إفريقيا، ومن خلال لجنة مناهضة الفصل العنصري في الأمم المتحدة، تم التركيز على المصالحة بدلاً من الملاحقة القضائية لجريمة الفصل العنصري في جنوب إفريقيا.

لقد أكدت لجنة مناهضة الفصل العنصري في ذلك الوقت أنه لم يكن يوجد الفصل العنصري في بلد آخر غير جنوب إفريقيا. وفي أعقاب الانتفاضة عام 2000، ظهر مصطلح الفصل العنصري، الذي لاقى انتشاراً واسعاً، فبدأ يتسلل إلى دوائر الإعلام وقوائم الكتب الأكثر مبيعاً، كما ذكر الدكتور عزمي بشارة في كتابه: السلام أو أبارتهايد الاحتلال في المستقبل، عام 2001.

كما تحدث مواطنون بارزون في جنوب إفريقيا عن الفصل العنصري الإسرائيلي، ووصفوه بأنه أسوأ من الفصل العنصري في جنوب إفريقيا ، إثر زيارة الضفة الغربية وقطاع غزة، كما نشرت صحيفة "جارديان"، بتاريخ 29 نيسان 2002 ،حيث تناولت السياسات الاستيطانية وطرد الفلسطينيين وتهجيرهم بشكل قسري في القدس الشرقية.

إلاّ أن أكاديميين إسرائيليين وصحافيين وممثّلي البلديات انتقدوا معاملة حكومتهم، ونعتوها بأنها أسوأ من نظام الفصل العنصري في جنوب إفريقيا، كما ذكرت  صحيفة "جارديان" بتاريخ 26 نيسان 2004، حتى بدأ الذعر يدبّ في الإسرائيليين بسبب التخوف من زوال دولتهم، أوعلى الأقل الدولة القومية اليهودية، خصوصاً بعد وصف رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة ،" اسكوتو بروكمان"، في 24 تشرين الثاني 2008 ،السياسات الإسرائيلية في فلسطين المحتلة بنظام الفصل العنصري.

وقد دعا مجلس أبحاث العلوم الإنسانية HSRC محامين من جنوب إفريقيا وفلسطين وإسرائيل وأوروبا للتحقيق حول ما إذا كانت إسرائيل قد انتهكت مبدأ الفصل العنصري، إلى أن انتشرت الدراسة عام 2009  ،التي أكدت على وجود نظام مؤسسي قمعي فصل عنصري  للسيطرة الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وفي 5 تشرين الثاني 2011، أعلنت محكمة راسل في قضية فلسطين، أن إسرائيل تخضع الشعب الفلسطيني لنظام هيمني يرقى إلى الفصل العنصري، وتمييزي بدرجات متفاوتة، وأصدرت حكماً يقضي أن النظام الإسرائيلي هو وحدة واحدة متكاملة في نظام الفصل العنصري.

لقراءة المقال كاملاً انقر هنا

 

2021-11-02 15:12:31 | 69 قراءة

مركز باحث للدراسات الفلسطينية والاستراتيجية